مــنــتــديـات مـــ MyMadar ـــــداري
(~¤® بسـم الله الرحمــن الرحيــــم ®¤~ )

يقول الله العزيز الحكيم جل جلاله :
{ سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آَيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ (1)

(~¤® صدق الله العظيم ®¤~)

<!-- Facebook Badge START --><a href="http://www.facebook.com/pages/mdrst-tmwn-althanwyt-llbnyn-Tammoun-Boys-Secondery-School/160169454012229" target="_TOP" style="font-family: "lucida grande",tahoma,verdana,arial,sans-serif; font-size: 11px; font-variant: normal; font-style: normal; font-weight: normal; color: #3B5998; text-decoration: none;" title="مدرسة طمون الثانوية للبنين Tammoun Boys Secondery School">مدرسة طمون الثانوية للبنين Tammoun Boys Secondery School</a><br/><a href="http://www.facebook.com/pages/mdrst-tmwn-althanwyt-llbnyn-Tammoun-Boys-Secondery-School/160169454012229" target="_TOP" title="مدرسة طمون الثانوية للبنين Tammoun Boys Secondery School"><img src="http://badge.facebook.com/badge/160169454012229.2096.1537346239.png" width="120" height="408" style="border: 0px;" /></a><br/><a href="http://www.facebook.com/business/dashboard/" target="_TOP" style="font-family: "lucida grande",tahoma,verdana,arial,sans-serif; font-size: 11px; font-variant: normal; font-style: normal; font-weight: normal; color: #3B5998; text-decoration: none;" title="جعل شارة الخاصة بك!">قم بالترويج لصفحتك أيضاً</a><!-- Facebook Badge END -->
ملفاتي المخزنة على الانترنت 4shared.com
حالة الطقس في فلسطين من ياهو
الأخبار الرئيسة من إيلاف
هل تريد ترجمة كلمة أم عبارة؟
Forum Viewers
Wind mobile
Web Counters
تابعنا على موقع تويتر الاجتماعي
اعلانات مبوبة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

دخول

لقد نسيت كلمة السر

سحابة الكلمات الدلالية

Google Analytics

تعريف ببلدة طمون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

فلسطين تعريف ببلدة طمون

مُساهمة من طرف  في الثلاثاء 23 يونيو 2009, 2:08 am

طمون


بلدة طمون


تقع بلدة طمون إلى الشمال الشرقي من مدينة نابلس على بعد(22كم)منها.حيث تصل حدود اراضيها والتي تبلغ مساحتها (98000) دونم إلى نهر الاردن، الا أن ما يزيد عن 60% من

هذه الأراضي مصادرة أو مغلقة عسكريا.وأراضيها غورية ومنها نسبة عالية من السهل الزراعي والذي يسمى سهل البقيعة، حيث يتميز بتربته الزراعية الخصبة


2. السكان

يبلغ تعداد السكان في طمون حوالي ( 11,000 ) نسمة. تتميز بلدة طمون بان فيها نسبة عالية من خريجي المعاهد و الجامعات و طلبة الجامعات و كمؤشر على ذلك فان عدد طلبة المدارس فيها يزيد عن3200 طالب و طالبة مقسمين على خمس مدارس .

قبل بداية انتفاضة الأقصى كانت نسبة عالية من العمال في طمون يعتمدون على العمل داخل الخط الأخضر وقد فقدوا عملهم منذ بداية الانتفاضة مما رفع نسبة البطالة في البلدة وتدنى مستوى دخل الفرد بشكل كبير جدا. مما حدا بالكثير من أبناء البلدة الى العودة الى الزراعة والتي تم الابتعاد عنها سابقا بسبب عدم جدواها الاقتصادية.

تأسست بلدية طمون عام 1997 م كبلدية مستحدثة وقد دأبت منذ ذلك التاريخ على إعادة تأهيل البنية التحتية في البلدة من تعبيد شوارع و بناء مدارس و بناء شبكة كهرباء حديثة و غيرها من المشاريع التطويرية.



2. الوضع الاقتصادي

كانت نسبة كبيرة من سكان البلدة ( حوالي 70% ) يعتمدون على العمل داخل اسرائيل قبل بداية الانتفاضة، ومنذ بداية الانتفاضة فقد هؤلاء العمال مصادر رزقهم بسبب الاغلاق وعدم منحهم التصاريح اللازمة لدخول الخط الأخضر. وبذلك ارتفعت نسبة البطالة لتزيد عن 60% ونخفض معدل الدخل للأسرة من حوالي 350 دولار الى أقل من 60 دولار شهريا ، مما اضطر العديد من الأسر لبيع ممتلكاتها من أجل لقمة العيش أو اللجوء الى وزارة الشؤون الاجتماعية في السلطة الوطنية الفلسطينية.

وبسبب الوضع الاقتصادي للمواطنين عجز العديد منهم حتى عن تسديد قيمة فاتورة الكهرباء للبلدية حتى وصلت قيمة الديون للبلدية على المواطنين الى حوالي 400,000 دولار مما شكل عائقا أمام البلدية من القيام بمهامها في تقديم الخدمة بشكل أفضل، بل وفي كثير من الأحيان لم تتمكن البلدية من تسديد فاتورة الكهرباء للشركة الاسرائيلية.

.3 الخدمات :-

3.1 الشوارع:

قامت بلدية طمون وبالتعاون مع بعض المؤسسات الحكومية واللاحكومية بتعبيد قسم من الطرق الداخلية في البلدة. إلا أن هناك الكثير من الطرق مازال ترابيا" وبحاجة إلى شق وتأهيل وتعبيد وقد تقدمت البلدية إلى العديد من المؤسسات من أجل المساعدة في هذا المجال.

3.2. المياه:

تعاني بلدة طمون من مشكلة حقيقية في مجال المياه إذ تفتقر إلى وجود شبكة أو مصدر للمياه وقد كانت هناك محادثات عديدة مع سلطة المياه الفلسطينية من أجل حل هذه المشكلة وقد قامت سلطة المياه الفلسطينية بحفر بئر تجريبي. وقد قامت البلدية بشراء قطعة أرض من أجل حفر بئر إنتاجي إلا أن مشكلة الشبكة مازالت قائمة وتؤرق البلدية. إذ يعتمد الأهالي على جمع مياه الأمطار في آبار جمع خاصة ونقل المياه في الصهاريج من عين الفارعة،وقد حصلت البلدية على صهريجين من سلطة المياه من أجل تزويد المواطنين بالمياه لتخفيف تكاليف المياه حيث تزود الأهالي بالمياه بأسعار مخفضة.

3.3 المدارس:

يبلغ تعداد طلبة المدارس في البلد حوالي 3200 طالب وطالبة وهناك خمس مدارس للذكور والإناث وقد تم إنشاء بعض الغرف الصفية مؤخرا" والمرافق من أجل حل مشكلة الاكتظاظ في الصفوف. كما قامت البلدية بشراء قطعة أرض لبناء مدرسة عليها وقد وافقت التربية على المشروع وتم طرح العطاء للتنفيذ حيث ستموله الحكومة الفرنسية. إلا أنه مازال هناك حاجة لمدرسة أخرى وذلك من أجل حل مشكلة المسافة إلى المدارس القائمة حيث أن المدارس مجمعة في طرف البلدة وتبعد عن بعض المناطق ثلاثة كيلومترات.

3.4 الصحة:

في البلدة عيادة صحية حكومية يخدم فيها طبيب عام وأحيانا اثنين وتفتقر لطبيب متخصص أو غرفة ولادة أو غرفة طوارىء كما أنها تعمل ست ساعات يوميا" فقط لذا يضطر الكثير من المواطنين إلى مراجعة الأطباء الخاصين في البلدة أو في طوباس أو مراجعة المستشفى الحكومي في جنين –في الحالات الصعبة- مما قد يؤدي في أغلب الأحيان إلى مضاعفات.

3.5 المجاري:

تفتقر بلدة طمون إلى شبكة مجاري وإنما يتم استخدام حفر صماء أو أحيانا" امتصاصية ويتم التخلص من المياه العادمة بواسطة صهاريج خاصة مما قد يؤدي إلى مضاعفات بيئية سيئة من جرّاء التخلص العشوائي من هذه المياه في الأراضي الزراعية من قبل الصهاريج.

كما قامت البلدية ومن أجل تخفيف وطأة هذه المشكلة بامتلاك صهريج خاص لهذا الغرض وتقوم البلدية ومن أجل حل هذه المشكلة بالتخطيط لعمل بركة خاصة للتخلص من هذه المياه.

4. الزراعة:

تتميز بلدة طمون بسعة أراضيها الزراعية حيث يمتلك المواطنون فيها ما يربو على 50,000 دونم من الأراضي الزراعية الخصبة الا أن هناك ما يزيد على 50% من هذه الأراضي مصادر أو مغلق عسكريا ولا يمكن الوصول اليه بسبب قوات الاحتلال الاسرائيلي.

تعتمد الزراعة في بلدة طمون على مياه الأمطار اذ أنها زراعة بعلية بسبب عدم وجود مصادر للمياه إذ تمنع سلطات الاحتلال حفر الآبار الارتوازية لاستخدامها في ري المزروعات. وبسبب تدني معدل هطول الأمطار ( 350ملم سنويا ) تصبح الزراعة غير مجدية اقتصاديا ومتذبذبة حسب هطول الأمطار ، كما تقتصر على أنواع خاصة من الزراعة وهي الحبوب بشكل أساسي.

تنبه بعض المواطنون لاستخدام التكنولوجيا في الزراعة واستخدام الزراعة المحمية في البيوت البلاستيكية . الا أن مشكلة المياه مرة أخرى كانت سببا في احجام الكثيرين حيث يتم نقل المياه بواسطة الصهاريج وهي مكلفة جدا.


تاريخ التسجيل : 01/01/1970

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى